ليست المرة الأولى له مع النحس _ حسين الجسمي نذير شؤم أم حظ متعثر؟

لم يمتدح بلداً إلا وحدثت له مصيبة .. حسين الجسمي متهم بأنه نذير شؤم خاصة بعد انفجار بيروت الذي جاء بعد يومين من تغريدة له على تويتر يعبر فيها عن حبه للبنان

شبكة آرام الإعلاميةaramme.com / aramme.com / 13 اغسطس 2020 | 09:47